قديم 08-07-2014, 02:04 AM   #82
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] حكم إقامة صلاة التراويح



اللهم صل وسلم على نبينا محمد
اللهم امين
وجزاك الله كل خير



 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 14-07-2014, 11:38 PM   #83
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] حكم إقامة صلاة التراويح



حكم صلاة التراويح بنية العشاء

إذا جاء المسلم إلى المسجد ووجد الجماعة يصلون التراويح وهو لم يصل العشاء فهل يصلي معهم بنية العشاء؟



لا حرج أن يصلي معهم بنية العشاء في أصح قولي العلماء، وإذا سلم الإمام قام فأكمل صلاته، لما ثبت في الصحيحين عن معاذ بن جبل رضي الله عنه أنه كان يصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم صلاة العشاء ثم يرجع إلى قومه فيصلي بهم تلك الصلاة ولم ينكر ذلك النبي عليه الصلاة والسلام، فدل على جواز صلاة المفترض خلف المتنفل، وفي الصحيح عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه في بعض أنواع صلاة الخوف صلى بطائفة ركعتين ثم سلم ثم صلى بالطائفة الأخرى ركعتين ثم سلم فكانت الأولى فرضه أما الثانية فكانت نفلا وهم مفترضون، والله ولي التوفيق.


http://www.binbaz.org.sa/mat/1212


 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 01-08-2014, 07:08 AM   #84
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] حكم صلاة التراويح بنية العشاء




صيام الست من شوال متفرقة

هل يجوز للإنسان أن يختار صيام ستة أيام من شهر شوال أم أن صيام هذه الأيام لها وقت معلوم؟ وهل إذا صام المسلم هذه الأيام تصبح فرضاً عليه ويجب عليه صيامها كل عام؟



بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه أما بعد. فقد ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال: (من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر) خرجه الإمام مسلم في صحيحه, وهذه الست ليس لها أيام معدودة معينة بل يختارها المؤمن من جميع الشهر فإن شاء صامها في أوله وإن شاء صامها في أثنائه وإن شاء صامها في آخره وإن شاء فرقها فصام بعضها في أوله وبعضها في أوسطه وبعضها في آخره الأمر واسع بحمد لله وإن بادر إليها وتابعها في أول الشهر كان ذلك أفضل من باب المسارعة إلى الخير ولكن ليس في هذا ضيق بحمد الله بل الأمر فيها واسع إن شاء تابع وإن شاء فرق, ثم إذا صامها بعض السنين وتركها بعض السنين لا بأس لأنها نافلة تطوع ليست فريضة فإذا صامها في بعض السنين وتركها في بعض السنين أو صام بعضها وترك بعضها فلا حرج عليه والحمد لله.



http://www.binbaz.org.sa/mat/19942


 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 19-11-2014, 06:22 AM   #85
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] صيام الست من شوال متفرقة









هل يجوز أن نشكر أحداً من الخلق، وهل كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم- يشكر أحداً من الخلق؟

نعم ، السنة شكر المخلوق على إحسانه، والحديث يقول - صلى الله عليه وسلم -: (من لا يشكر الناس لا يشكر الله). وكان النبي - صلى الله عليه وسلم- يشكر الناس على أعمالهم الطيبة ويشجعهم – عليه الصلاة والسلام –، فإذا شكرته بأن أعانك على زواج ، أو أعانك على قضاء الدين، فشكرته قلت له : مشكور ، جزاك الله خيراً، وضاعف الله مثوبتك، هذه من مكارم الأخلاق ، من مكارم الأخلاق أن تشكر من أحسن إليك.


http://www.binbaz.org.sa/mat/9396



 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 09-12-2014, 06:55 PM   #86
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] حكم شكر الخلق



السنن التي يشرع قضاؤها




ما هي الرواتب التي يسن قضاؤها إذا فاتت الإنسان؟

الرواتب التي كان يحافظ عليها النبي -صلى الله عليه وسلم- اثنتا عشرة ركعة، هذه الرواتب، في الحضر لا في السفر، اثنتا عشرة ركعة، أربع قبل الظهر تسليمتين، وثنتين بعد الظهر هذه ست، وثنتين بعد المغرب، وثنتين بعد العشاء هذه عشر، وثنتين قبل صلاة الصبح هذه اثنا عشر، كان يواظب عليها النبي -صلى الله عليه وسلم- في الحضر، وقال -صلى الله عليه وسلم-: (من حافظ على أربعٍ قبل الظهر، وأربعٍ بعدها، حرمه الله على النار)، إذا صلى أربعاً بعد الظهر زاد ركعتين هذا أفضل، لكن ليست راتبة، الراتبة ثنتان، إذا صلى أربعاً بعد الظهر فهذا فيه فضل وفيه خيرٌ عظيم، وهكذا قبل العصر يستحب أن يصلي أربعاً، لكن ليست راتبة، بل مستحبة؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم-: (رحم الله امرئً صلى أربعاً قبل العصر)، وهكذا إذا صلى ثنتين قبل المغرب، وثنتين قبل العشاء بين الأذانين مستحب، ولكن ليست راتبة، بل يستحب بعد الأذان أن يصلي ركعتين بعد أذان المغرب أذان العشاء يصلي ركعتين، غير تحية المسجد. أما تحية المسجد إذا دخل ولو قبل الأذان صلاها، وإن دخل بعد الأذان أذان المغرب، أو بعد أذان العشاء صلاها، ركعتين التحية، وتكفي عن الركعتين بين الأذانين، أما في السفر، فالمشروع أن يصلي سنة الفجر فقط والوتر، في السفر يوتر ويتهجد بالليل، ويصلي سنة الفجر فقط، أما سنة الظهر، والمغرب، والعشاء، فالأفضل تركها في السفر، لكن سنة الفجر كان النبي يحافظ عليها في السفر، والحضر عليه الصلاة والسلام، وإذا فاتت قضاها بعد الصلاة، أو بعد طلوع الشمس، أما الرواتب الأخرى الظهر والمغرب والعشاء لا تقضى بعد الوقت، إذا ذهب الوقت لا تقضى، فلا يقضي سنة الظهر بعد العصر، ولا سنة المغرب بعد العشاء، ولا سنة العشاء بعد الفجر، لا تقضى، أما سنة الفجر فهي تقضى، إن فعلها بعد الصلاة فلا بأس، وإن فعلها بعد طلوع الشمس وارتفاعها فهو أفضل. وأما سنة الضحى والتهجد بالليل، فهذا مشروع في السفر والحضر، وهكذا سنة الوضوء إذا توضأ يستحب في السفر، والحضر، وهكذا لو دخل المسجد في السفر صلى ركعتين أيضاً ولو في السفر. جزاكم الله خيراً، إذاً نلخص الإجابة مرةً أخرى إذا تكرمتم عن السنن التي يستحسن قضاءها؟ تلخيص الإجابة أولاً: الرواتب اثنتا عشر ركعة في الحضر خاصة، أربعاً قبل الظهر تسليمتين، وثنتان بعد الظهر تسليمة واحدة، وثنتان بعد المغرب تسليمة واحدة، وثنتان بعد العشاء تسليمة واحدة وثنتان قبل صلاة الصبح بعد طلوع الفجر، هذه الرواتب التي كان يحافظ عليها النبي -صلى الله عليه وسلم-. أما التي تقضى فهي سنة الفجر فقط، إذا فاتت تقضى بعد الفجر، أو بعد ارتفاع الشمس، وهكذا سنة الظهر القبلية تقضى بعد الظهر، لو فاتته السنة القبلية الأربع صلاها بعد الظهر، ثم صلى ثنتين بعد الظهر يصلي ست أربعاً الراتبة القبلية، وثنتين الراتبة البعدية. جزاكم الله خيراً

http://www.binbaz.org.sa/mat/15400


 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 26-12-2014, 08:53 PM   #87
امير الشباب
إداري سابق


امير الشباب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15206
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 02-08-2017 (04:22 AM)
 المشاركات : 35,222 [ + ]
 التقييم :  8999668
لوني المفضل : Black
شكراً: 24
تم شكره 17 مرة في 14 مشاركة
افتراضي رد: ::|[ فتآوى مهمة لبعض کبآر علمآء الأمة ‏-‏ متجدد ] السنن التي يشرع قضاؤها



حكم الاحتفال بالموالد




نعلم أن في بعض الدول تقام حفلة بمناسبة مولد من الموالد، كمولد النبي أو مولد علي - كرم الله وجهه-، ويقوم موظفو وزارة العدل بإحياء هذه الذكرى، هل إحياؤها يعتبر من البدع؟ وإذا كانت بدع فكيف لهؤلاء أن يُصدوا عنها؟

الاحتفال بالموالد ليس بمشروع ، بل هو من البدع، فلم يثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم- ولا عن أصحابه أنهم بمولد أو .... ، وهكذا في القرون المفضلة القرن الأول والثاني والثالث لم يوجد في القرون المفضلة من يحتفل بالمولد النبوي، فهو من البدع التي أحدثها الناس، وقال بعض أهل العلم: إن أول من أحدثها حكام المغرب ومصر وهو بنو عبيد القداح ، المُسمون الفاطميون، وهم من الشيعة ، قال فيهم شيخ الإسلام ابن تيمية: إن ظاهرهم الرفض وإن باطنهم الكفر المحض. وقال بعض الناس إنما أحدثوا الاحتفال بمولد النبي - صلى الله عليه وسلم- وبمولد علي - رضي الله عنه- والحسين وفاطمة والحاكم الذي يحكمهم ، وهؤلاء ليسو القدوة، فلا يقتدى بهم، ثم أحدث ذلك بعد ذلك الملك إربل وهذا كله لا يجعل هذا الشيء سنة، بل هو حدث وبدعة ولو فعلها هؤلاء، وليسوا هؤلاء بقدوة إنما القدوة النبي - صلى الله عليه وسلم - وخلفاؤه الراشدون وصحابته - رضي الله عنهم وأرضاهم- ، وهذا لم يقع منهم، والنبي - صلى الله عليه وسلم- يجب أن تعظم سنته، وأن يتأسى به دائماً دائماً في جميع الأيام والليالي لا في ربيع أول فقط ، بل الواجب أن يعتنى بسنته، وأن تدرس في كل زمان ، وأن يتعلمها المسلمون ، وأن يدرسوا أوامره ونواهيه ، وما كان عليه حتى يعملوا بذلك ، أما الاحتفال بالمولد في الثاني عشر من ربيع أول أو قبل ذلك أو بعد ذلك بالطريقة المعروفة: جمع الناس، وإقامة الولائم، وقراءة المولد ، هذا بدعة ، لا أصل له، والذي يجب تركه. أما تدريس سنته ، ومولده - في الدرس المعروف - في المساجد ، وفي المدارس ، هذا طيب ، سنة، مطلوب ، حتى يعرف الناس مولده، وما جاء فيه ، وسنته، وسيرته - عليه الصلاة والسلام-، هذا هو الذي قرره المحققون من أهل العلم، ونبه عليه أبو عباس ابن تيمية – رحمه الله- في كتابه : "اقتضاء الصراط المستقيم"، ونبه عليه أيضاً الإمام الشاطبي - رحمه الله- في كتاب : "الاعتصام"، ونبه عليه آخرون. ثم هذا المولد ، وهذا الاحتفال يقع فيه بعض الأحيان من بعض الناس أمور شركية ، وأمور منكرة، علاوة على أنه بدعة يقع فيه منكرات، وغلو في بعض الأحيان، وربما وقع فيه شركيات، ودعاء بالرسول - صلى الله عليه وسلم- ، واستغاثة به، كما في البردة التي ينشدها كثير من الناس في المولد، وهي قصيدة فيها أنواع من الشرك، للبوصيري، هذا كله من آفات هذا المولد ، ومن آفات هذه البدعة ، فينبغي للمسلمين تركها ، والواجب عليهم عدم هذا الاحتفال، وهكذا بقية الموالد كمولد علي - رضي الله عنه - ، أو الحسين ، أو فاطمة ، أو غيرهم، أو مولد البدوي، أو الشيخ عبد القادر الجيلاني، أو غيرهم، كل هذه الموالد لا يجوز إحداثها ، ولا الاحتفال بها. وهكذا غيرها من الموالد، كالذي يحتفل بمولد أمه أو أبيه تأسياً بالنصارى وغيرهم كل هذا بدعة لا وجه له ، ولا يجوز ، وفيه تشبه أيضاً بالنصارى وغيرهم ، - والله المستعان -.


http://www.binbaz.org.sa/mat/10024


 
اوسمتي

 توقيع : امير الشباب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:31 PM


Matchs Product √ 2.0 Powered BY ABDU_GO
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir