تقرير : كأول الواصلين لنصف نهائي البطولة العربية ..الشباب واثق الخُطى يمشي ليثاً

21 يناير 2020 - 1:28 م
SBAB

متابعة – شبابي اون لاين

إنتهت مباراة الفريق الأول بنادي الشباب ، أمام فريق الشرطة العراقي ، بالفوز بنتيجة هدف نظيف ، في المباراة التي أقيمت مساء أمس الإثنين ،ضمن إياب دور ربع نهائي مسابقة كأس محمد السادس للأندية الأبطال .

بدأت المباراة بين الفريق الشبابي والشرطة العراقي بدون أي نوع لجنس النبض ، حيث كاد الليث أن يتلقى أولى الأهداف بعد خطأ من قبل حسن معاذ ، ولكن كرة المهاجم العراقي مرت بجانب مرمى عبدالله العويشير ، وواصل الضغط من قبل فريق الشرطة بتسديدة أخرى ، ولكن العويشير كان بالمرصاد ، وفي الدقيقة الثالثة إستطاع الشباب من الوصول لمرمى الفريق العراقي عن طريق أسبيريا ،ولكن الكرة وصلت سهلة لحارس مرمى الشرطة ، وفي الدقيقة السادسة تحصل حسن معاذ على البطاقة الصفراء ، وفي الدقيقة الثامنة أرسل تركي العمار كرة بينية جميلة لأسبيريا ولكن الكولومبي لم يصل للكرة بالوقت المناسب ، وفي الدقيقة 11أتيحت فرصة شبابية من ضربة حرة مباشرة عن طريق عبدالمجيد الصليهم ، ولكن كرته أخرجها دفاع الشرطة ،وفي الدقيقة 22 أرسل جوانكا كرة عرضية ، ولكن كرة الارجنتيني وصلت سهلة ليد حارس الشرطة ،وفي الدقيقة 28 كاد الشباب أن يسجل الهدف الأول ، بعد عرضية جميلة من أسبيريا ، ولكن جوانكا أضاع الكرة أمام مرمى الشرطة ، ليقوم الدفاع العراقي بإخراج الكرة قبل وصولها للصليهم ، وفي الدقيقة 40 أتيحت فرصة شبابية بعد عرضية من حسن معاذ ، ولكن ماكيتي ديوب لم يستغل الكرة بشكل مناسب لتصل لدفاع الشرطة ، وفي الدقيقة 41 إستطاع عبدالله العويشير من الحفاظ على شباك الشباب بتصديه لكرة قوية كادت أن تكون الهدف الأول للشرطة العراقي ، وفي الدقيقة 45 سمحت فرصة شبابية جديدة من ضربة ركنية ، ولكن دفاع الشرطة أخرج الكرة ، لينتهي الشوط الأول بدون أهداف ، في شوط سيء للغاية من قبل الفريقين ، وبفرص ضئيلة .

وفي شوط المباراة الثاني ، نزل الفريق الأول بنادي الشباب ، بنفس التشكيلة التي بدأ بها المدرب لويس غارسيا الفترة الأولى ، ليبدأ الليث الشوط الثاني بفرصة من ضربة حرة مباشرة ، قام بتسديدها اللاعب حسن معاذ ولكن كرته إرتطمت بدفاع الفريق العراقي ، وفي الدقيقة 52 واصل عبدالله العويشير حماية العرين الشبابي من هدف أول بعد تصديه لتسديدة قوية ، وفي الدقيقة 53 أرسل تركي العمار كرة عرضية ، ولكنها وصلت سهلة لحارس الشرطة ، وفي الدقيقة 55 قام غارسيا بإجراء أول تبديل بدخول محمد البقعاوي ، وخروج حسن معاذ ، وفي الدقيقة 57 أرسل أسبيريا كرة عرضية ، ولكن حارس الشرطة وصل للكرة قبل وصولها للمهاجم ماكيتي ديوب ، وفي الدقيقة 60 أتيحت فرصة شبابية جديدة عن طريق عرضية جوانكا ، ولكن رأسية ديوب مرت فوق مرمى الشرطة العراقي ، وفي الدقيقة 64 حرم قائم مرمى الشرطة الشباب من هدف أول عن طريق جوانكا ، وفي الدقيقة 67 أرسل عبدالمجيد الصليهم كرة عرضية خطيرة ، ولكن حارس الشرطة أخرج الكرة قبل وصولها لمهاجم الشباب ، وفي الدقيقة 71 أجرى لويس غارسيا تبديلين دفعة واحدة ، بدخول عبدالملك الشمري ،ومحمد السهلاوي ،وخروج تركي العمار وأسبيريا ، وفي الدقيقة 74 قام عبدالله الشامخ بتسديد كرة قوية ، ولكنها مرت بجانب مرمى الشرطة ، وعند الدقيقة 78 واصل العويشير تصديه للكرات بتصديه لكرة جديدة ، وفي الدقيقة 83 سمحت فرصة شبابية عن طريق الشامخ ، ولكن كرة عبدالله أخرجها دفاع الشرطة العراقي ، وفي الدقيقة 90 سجل جوانكا الهدف الأول عن طريق الأرجنتيني جوانكا ، لتنتهي المباراة بفوز الشباب بهدف نظيف .

يذكر بأن الفريق الأول بنادي الشباب ، بهذا الفوز قد حجز تذكرة نصف نهائي البطولة العربية ، بعد أن تمكن من تحقيق فوز بإجمالي مباراتي الذهاب والاياب بسباعية نظيفة .

13 thoughts on “تقرير : كأول الواصلين لنصف نهائي البطولة العربية ..الشباب واثق الخُطى يمشي ليثاً

التعليقات

  1. We absolutely love your blog and find almost all
    of your post’s to be just what I’m looking for. can you
    offer guest writers to write content for yourself? I wouldn’t mind creating a post or elaborating on most of the subjects you write related to here.
    Again, awesome web log!

  2. Hello fantastic blog! Does running a blog such as this require a large amount of work?

    I have virtually no knowledge of programming however I had been hoping to start
    my own blog soon. Anyways, should you have any suggestions or tips for new blog
    owners please share. I know this is off topic but I simply had to ask.
    Kudos!

  3. May I simply say what a relief to find an individual who really knows what they’re talking about on the net.
    You actually realize how to bring a problem to light and make it important.

    More and more people have to look at this and understand
    this side of your story. I can’t believe you’re not more popular given that you certainly possess the gift.

  4. Howdy! This article couldn’t be written any
    better! Looking at this article reminds me of my previous
    roommate! He always kept preaching about this. I
    will forward this information to him. Fairly certain he’s
    going to have a very good read. Thank you for sharing!

أضافة تعليق

لن يت نشر البريد الخاص بك.