توثيق البطولات تؤكد: “بطولات الشباب بلا شوائب”..

16 سبتمبر 2016 - 6:37 م
بطولات بلا شوائب

عبدالمجيد السند-شبابي أون لاين 

بعد أن اعتلت صيحات المزايدات على أرقام البطولات ، جاء تأسيس لجنة توثيق البطولات لكبح جموح بعض المزايدات  ، وتوثيق البطولات في كافة المناسبات الرسمية والمعترف فيها ، وعلى مايبدو بأن الفريق الوحيد من ضمن الفرق الكبيرة والذي كان يمضي في الطريق الصحيح في تحصيل بطولاته الرسمية واحتسابها هو الليث الشبابي. 

مزايدات وأرقام فلكية

رغم أن بعض الأندية تزايد في منابرها الرسمية على أرقام بطولاتها ، والمضحك في الأمر أن الأرقام تختلف بمدى كبير في كل مرة، وهو  مايبعث برسالة مفادها أن ما نسمعه من المسؤولين عن تلك الأندية لايتعدى كونه محض مزايدات ومناكفات لاتمت للواقع بصلة ،معتمدين بذلك على مبدأ “فلان حسب ” ، وهو الأمر الذي وضع إدارات تلك الأندية وجماهيرها في حرج كبير ، فالإعلام الورقي والمعلومات الممررة خلاله ولت عصورها ، فالإعلام الجديد ووسائل التواصل الاجتماعي تملك السلطة الأولى على مايبدو في هذا العصر.

بطولات الشباب لاتمس 

جاءت الأخبار من أروقة لجنة توثيق البطولات لتقر بأن بطولات الشباب الرسمية والمسجلة في سجلات النادي خالية من الشوائب ولن تمس ، بل أن جماهير نادي الشباب وعشاقه لاتشك في لحظة بذلك ، حيث أن المطالبات تأتي بتمحيص البطولات في الخمسينيات إلى حقبة التسعين ، حيث يعتقد الكثير من الشبابين أن هنالك بطولات تصنف ببطولات رسمية لم تحتسب لنادي الشباب ، وهو الأمر الذي تأملت الجماهير الشبابية بأن يتم توضيحه من خلال لجنة توثيق البطولات أو عن طريق المؤرخين الشبابيين من رؤساء ولاعبين قدامى في النادي.

في ختام الحديث ، وعلى مايبدو بأن توثيق البطولات من البيت الشبابي  بحاجة لتكاتف كبير من رجالات الشباب ، فلاشك بأن نادي مؤسس للرياضة وكرة القدم في المملكة حصد إنجازات يجب أن تسجل وإن كانت في الماضي السحيق ، فجدير بالذكر بأن بطولات التشامبيوز ليج الأوروبية بدأت بأربعة أندية ، وتلك البطولات مسجلة بشكل رسمي لمن حقق ألقابها في حينها !

5,845 thoughts on “توثيق البطولات تؤكد: “بطولات الشباب بلا شوائب”..

التعليقات