يـا شـبـيـه صـويـحـبـي .. مـرحـبـاً فـيـكـ !

10 أغسطس 2015 - 8:00 ص
2015-08-10_075910

كتبه – بلال بخاري 

عادت ذاكرة الشبابيين الى أكثر من 15 عاماً , وذلك بعد أن أعلنت الادارة الشبابية رسمياً تعاقدها مع نجم القادسية والمنتخب الكويتي “سيف الحشان” , حيث ربطت الجماهير هذهـ الصفقة  بالصفقة التي أبرمت عام 1999م مع نجم الكويت آنذاك “بدر حجي” , بدر الذي سطع بشكل رائع في كبير العاصمة “الشباب” , لم يكن الا أحد المواهب العديدة التي أبرزتها الكويت بجيلها الذهبي العملاق , والذي استطاع أن يرفع باسم رياضة البلد عالياً , الا أنهم هناك افتقدوا رياضياً للبيئة المناسبة لتطور ورقي كرة القدم , فكان الخيار الأصعب بالنسبة للمواهب هو الرحيل للبحث عن الاحتكاك والفرصة لتمثيل الدولة ورياضتها خير تمثيل .. فظفر الشباب بالسيف !!

نبذهـ عن اللاعب

لاعب نادي القادسية برز بشكل لافت في العامين الماضيين ووضع بصمته في أغلب المناسبات التي خاضها مع ناديه , ابن الـ25 عاماً حصل على لقب أفضل لاعب كويتي لعام 2014 م , كما كرم من الاتحاد القاري لكونه أفضل لاعب في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي التي حققها مع فريقه , يلعب في خط الوسط ويمتاز بصناعة اللعب .

علاقته بـبدر

رغم التباعد الكبير بين جيل اللاعبين الا أنه بالإضافة لاحترافهم بنادي الشباب , يملك الثنائي حس مهاري عالي تعطيهم حلول اضافية في التسجيل والصناعة , كما يتشابهوا في قصر القامة واستخدامهم للقدم اليسرى دائماً , الا أن بدر قدم للشباب بعد أن قدم الكثير لرياضة وطنه ومثل المنتخب خير تمثيل , فيما ينتظر الجميع من الحشان بذل المزيد من الجهد للوصول لما وصل اليه من سبقه من النجوم !

احتراف !

ووسط الكثير من الأقاويل والشائعات التي تناولت الصفقة فور تسربها , الا أن الادارة الشبابية تعاملت بكل احترافية مع الموضوع , واستغلت عدم التزام اللاعب بأي عقد مع ناديه قبل التوقيع , وحظي الموضوع بسرية تامة من جميع الأطراف وهو ما سهل الأمر ليكون اللاعب شبابياً لعامين مع أفضلية التجديد للثالث .

ردة فعل

وحصدت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية على الكثير من ردود الأفعال التي أعقبت انتقاله , وكان التفاوت سيد الموقف في الآراء التي طرحت حيث أبدى البعض مباركته بالصفقة التي اعتبروها مميزة جداً للاعب ولرياضة بلدهـ , ولم تسلم الصفقة من ردود الأفعال الغاضبة من الجمهور الذين أبدوا امتعاضهم الشديد على الطريقة الغير حضارية حسب قولهم , وأنه يجب على اللاعب الاستئذان من ادارة ناديه قبل الاقدام على مثل هذهـ الخطوة !

العائق الأبرز

ولعل الاصابة التي حرمت النجم الشاب من المشاركة مع ناديه في العام الماضي , وحرمت الجماهير من الاستمتاع بالنجم الذي أثر بغيابه حتى على مستوى منتخب بلاده الذي افتقدهـ في “خليجي22″ , هي الوحيدة التي قد تحرم النجم وتعيقه عن النجاح المأمول منه , وقد تكون قناعة المدرب باللاعب بعد التجربة التي خاضها هو ما يجعل الأمر مطمئناً لكافة الجماهير وخاصةً الشبابية .

8,120 thoughts on “يـا شـبـيـه صـويـحـبـي .. مـرحـبـاً فـيـكـ !

التعليقات